• السعر
  • حالة المخزون : لا
  • دار النشر : دار الساقي
  • الكاتب :
  • كود المنتج : 9781855165205
في جزيرة ميدوسا، كان على جلنار أن تنتقي واحداً من الرجال السبعة كي تمضي معه ليلة مثيرة. هؤلاء لم يأتوا إلى الجزيرة إلا طمعاً بجسدها. إنهم يشتهونها بعنف. الشاعر شحته مولع بالأساطير خصوصاً بالشعر، لكن الكلمات القديمة تضيق بعواطفنا المتجدّدة. الفيلسوف جمال له جاذبية فلسفية وبه تهيم العذارى، ولكن ألم يكن كل الفلاسفة جذابين جنسياً. قد يكون الصحفي مسعود خياراً صائباً فهل يوجد أكثر إثارة من المعلومة؟ لكن أنور الطبيب النفساني قد يكون أكثر إثارة فهو تحدّى فرويد في عقر حضارته وألّف كتاباً بيعت منه ملايين النسخ. لا مبرر للعجلة ربما تكون تلك الليلة من نصيب بصراوي الفلكي الروحاني الساحر، أليس مثيراً أن تنام امرأة مع جني؟ النوم مع هذا الرجل مغامرة العمر، من يدري ماذا يمكن أن يحدث، ربما يطير السرير. لكن ألا يستحق وقفة تأمل حربي رجل العولمة والأعمال؟ لقد أرسل لها هدايا تزيد قيمتها على مليون دولار. وعلى رغم أن الوزارة لا تثيرها، ولا شيء أشدّ إثارة للملل عندها من النوم مع الوزراء،فليس من الحكمة أبداً استبعاد ريمون معالي الوزير وصاحب اليخت الذي يسمّيه قارباً. - .. رواية "سبعة" عمل مثير غير تقليدي قدم شخصيات ثرية بالمعنى الفني الروائي، غير أنها تعبّر عن عصر فاسد وقيم مدمرة، لذلك انتهت عملية النمو الروائي بوفاة هذه الشخصيات في نهاية فاجعة.. لكن إشارات الفن تقول إن أنماط السلوك لا تموت.
ميزات المنتج
حجم17x24
نوع الغطاءغلاف ورقي
رقم الصفحة336
ورقةبالكي
تاريخ الإصدار2015
لغةالعربية

+ اكتب تعليق

 
 
اشترك سجل في النشرة الإلكترونية سجل الآن لتفوتك الحملات